أطراف صناعية بالـ «بلوتوث» يمكن التحكم فيها عن طريق المخ لاسلكياً

شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

وفقا لتطور التكنولوجيا الطبية تم ابتكار نصف إنسان آلي يمكن التحكم فيه عن طريق المخ.
وبالتالي يمكن لهذا النصف السفلي من الإنسان أن يسير ويجري ويقف بحسب إشارات كهربائية تصدر له من المخ.
وذلك بفضل شركة روبوتات يابانية حصلت مؤخرًا على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لتوريد سيقان آلية يمكن للمخ التحكم بها.
وأوضحت مصادر إعلامية بريطانية، أن شركة “سايبرداين” اليابانية تطور بدلة صناعية HAL منذ ما يقرب من عقد، ولكنها حصلت مؤخرًا على اعتماد الولايات المتحدة.
ويختبر حاليًا مركز “بروكس” في مدينة جاكسونفيل بولاية فلوريدا البدلة الروبوتية التي يمكن ارتداؤها كهيكل خارجي لمساعدة ذوي الإعاقات على المشي مجددًا. وتناسب البدلة ساق وخصر الإنسان لتقديم الدعم اللازم لغير القادرين على المشي من تلقاء أنفسهم مثل المرضى الذين يعانون من إصابة في الحبل الشوكي.
والمذهل في تلك البدلة الروبوتية هو قدرة مرتديها على التحكم فيها بمجرد التفكير، إذ لديها القدرة على استقبال إشارات كهربائية عبر الأنسجة، أو الأعضاء، أو نظم الخلايا. ووفقَا للصحيفة، فإن من أكثر الأمثلة شيوعًا على هذا الابتكار هو آلة “إيغ” القادرة على قراءة الموجات الدماغية، موضحةً أن البدلة الروبوتية مزودة بأجهزة استشعار ترفق بالساقين بحيث يمكنها استقبال إشارات حيوية كهربائية تنتقل من المخ إلى العضلات، وهو ما يدفع الطرف الصناعي لبدء المشي.

ونوهت شركة “سايبرداين” على موقعها الإلكتروني بمساعدة البدلة الروبوتية مرتديها على المشي، والوقوف، والجلوس بمفرده دون أي مساعدة.
كما زودت الشركة البدلة بجهاز تحكم بواجهة بسيطة تساعد المستخدم على تشغيلها، ووقفها، وضبط إعداداتها.

سجل بريدك الإلكتروني مجانا

حتى ستصلك الجريدة كل عدد

أخبار جديدة

أهم الأخبار

إتهام طبيب مارادونا بالقتل غير العمد

Post Views: 47 يخضع طبيب أسطورة كرة القدم الأرجنتيني الراحل دييغو مارادونا، إلى التحقيق بتهمة القتل غير العمد، بعد أربعة أيام من وفاة “الفتى الذهبي”

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365