وأضاف ميلز أن إدارة بايدن “تعتزم إعادة الدعم للفلسطينيين”، واتخاذ خطوات لإعادة فتح البعثات الدبلوماسية التي أغلقتها إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.

كما أكد أنها ستستمر في حث البلدان الأخرى على “تطبيع العلاقات مع إسرائيل”، لكنها تقر أنه “لا بديل عن السلام الإسرائيلي الفلسطيني”، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

منقول / سكاي نيوز عربية