قناة العراقية في استراليا.. منصة للإعلام العربي

شارك الخبر مع أصدقائك

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

أثبتت قناة العراقية في استراليا تفوقاً كبيراً فاق حد التصور.
حيث لم تبحث قناة العراقية عن مجدٍ ذاتي.. ولم تبحث عن شهرة لنفسها، بل كانت منصة للإعلام العربي والميديا في استراليا.
وهناك جنديان يعملان بكل كدٍ وتعب، ويبذلان مجهودات جبارة في إظهار الميديا العربية ونقلها لكل العالم.
هما.. المخرج المبدع الزميل سمير قاسم والزميلة هديل صباح، فهما يعملان بلا كسل ولا تراخي، بل يسبقات الوقت ويتحديان الزمن.
فالمخرج سمير قاسم ينتقل من مكانٍ إلى آخر بكاميراته لوسائل إعلامية أخرى لينقل عنهم آراءهم لكل العالم من خلال قناة العراقية الإخبارية والعامة.
فكثيراً ما يذهب إلى جريدة التلغراف التي يمثلها الزميل انطوان القزي، جريدة المستقبل التي يمثلها الزميل جوزيف خوري، جريدة وطن برس التي يمثلها الزميل محمد بكر والزميلة أشواق الجابر، جريدة بانوراما وتمثلها الزميلة وداد فرحان، جريدة الإنسايت ويمثلها الزميل ممدوح سكرية وجريدة مصرنا اليوم ويمثلها الدكتور سام نان.
ومن خلال تنقلات الزميل المخرج سمير قاسم إلى مكاتب هذه المؤسسات الإعلامية تنتقل الأخبار حول العالم وتتسع الدائرة الإعلامية للجاليات العربية في استراليا.
أما الزميلة هديل صباح فهي تنقل كل ما يكتب في هذه الوسائل الإعلامية وتقرأ الأخبار الرئيسية عبر شبكة القناة العراقية لتنتقل الأخبار في كل بقعة حول العالم.
ومن أجل هذه المجهودات العظيمة التي يقدماها الزميلان سمير قاسم وهديل صباح تتقدم جريدة مصرنا اليوم بالشكر الجزيل لهما وكل الشكر لقناة العراقية المقدامة، وإلى الأمام دائماً.
عن جريدة مصرنا اليوم
رئيس التحرير الدكتور سام نان

سجل بريدك الإلكتروني مجانا

حتى ستصلك الجريدة كل عدد

أخبار جديدة

لكي يصل مشروعك للجميع أو تعلن موقعك على أول صفحة في جوجل اتصل بنا فورا واحصل على خصم

اتصل على الرقم: 0499910365