تلقى رئيس الرابطة المارونية السيد طوني خطار عدداً من رسائل التهنئة من استراليا ولبنان وشملت رجال سياسة واعضاء السلك الديبلوماسي وتيار المستقبل والتيار الوطني الحر.
واثنى الجميع على شخصية السيد خطار المحببة وانتخابه بالاجماع هو دليل على ذلك.
وكتب الشيخ احمد الحريري بالنيابة عن تيار المستقبل «لقد اثبتت الرابطة المارونية في جميع الاستحقاقات تمسكها بالحرية والديمقراطية.. على امل ان يحذو لبنان حذوها ويتمكن من حماية نظامه الديمقراطي والحؤول دون اسقاطه حتى لا  يدخل في المجهول.
كما ارسل العماد عون رسالة تهنئة جاء فيها : ان وجودكم في هذا الموقع يزيد من المسؤوليات الملقاة على عاتقكم في هذا الظرف العصيب، واولها تشجيع اللبنانيين عامة والمسيحيين خاصة وبالاخص الموارنة على تسجيل اولادهم في القنصليات اللبنانية، وهذه خدمة جلّ يؤديها كل منا في موقعه لأنها ترتد على لبنان خيراً وطمأنينة.
وقال بيار رفول باسم التيار الوطني الحرّ: ان اختياركم بالاجماع هو دليل ساطع على تقدير الموارنة لك في استراليا. وتابع رفول: لا  انسى دعمك الدائم لمسيرتنا النضالية فانني مقتنع بانك قامة اغترابية نفتخر بها.
كما تسلم رئيس الرابطة رسائل من الاستاذ ميشال معوض والمحامي جواد خوري والدكتور فادي كرم والامير ابي اللمع، والوزير باسيل والوزير اشرف ديفي ومن القائم بأعمال السفارة اللبنانية ميلاد مرعي والقنصل العام في سدني جورج بيطار.
نتمنى للرابطة المارونية النجاح مع رئاسة الصديق طوني خطار.