باسم رئيس مجلسه الدكتور سام نان، كرّم مجمع الكليات الدولي ITICC مدير قناة “العراقية” في استراليا سمير قاسم.

سمير هو منتج ومحرر صحيفة IV العراقية الوطنية ومقرها سيدني. لديه خبرة واسعة كمدير إذاعي وتلفزيوني ومحرر ومصور (بما في ذلك عمله كمدير إذاعي في القناة العراقية العامة ومدير تلفزيوني في القناة الرياضية العراقية وقسم البرامج الفنية ومجموعة متنوعة من البرامج ومدير رياضي لقناة العراقية) ، وكمدير ومسؤول عن مكتب القناة العراقية في أستراليا.
حصل قاسم على مؤهلات منها:

  • من بريطانيا (دورات بالفيديو).
  • العراق (معهد الفنون الجميلة والمعهد الفني).
  • لبنان (قناة LBC).
  • باكستان (معهد التدريب التلفزيوني).
  • تركيا (دورة تلفزيونية).
  • الإمارات العربية المتحدة (قناة العربية).
  • و الولايات المتحدة (شركة انتاج حارس).

وصل سمير إلى أستراليا في عام 2011. وهو يتطوع بخدماته بعد ساعات العمل العادية لتمثيل وتمكين جميع المجتمعات العراقية – سواء كانت مسلمة أو مسيحية أو كردية أو مندائية أو غيرها – لحضور فعالياتهم، بغض النظر عن دياناتهم أو أصولهم، من أجل ربط المجموعات المختلفة في الجالية العراقية في سيدني.

وهو ينتج أفلاماً وثائقية عن الجالية العراقية في استراليا ، ويرسل تقارير عن الجالية إلى القنوات العراقية، مما يجعل المجتمع العراقي فخوراً بالأحداث العظيمة التي يقوم بها في أستراليا.

شارك سمير قاسم مؤخراً في رحلة الحب والسلام في عصر النهضة العراقي لزيارة الوافدين الجدد من المجتمع الأيزيدي في واغا واغا والترحيب بهم.

أصبحت هذه الزيارة مشهورة جدا في أوساط الجالية العراقية في أستراليا والعراق، وبالتالي يتم بناء علاقة عظيمة بين الأيزيديين وبقية الجالية العراقية.
سمير متزوج ولديه ثلاثة أولاد. زوجته هي دعم كبير لعمله خاصة كمقدم لبرامجه التلفزيونية.

أشاد الدكتور سام نان رئيس تحرير جريدة الأنوار الأسبوعية ورئيس مجلس إدارة مجمع الكليات الدولي ITICC بالمجهودات العظيمة التي قام بها السيد سمير قاسم، وينتظر منه المزيد، حيث إن عطائه هو بلا حدود.

وأضاف الدكتور سام نان: “إن المخرج سمير قاسم شخص مبدع، وذو أخلاقيات سامية، وقد لمست هذا في زيارتي له، حيث إنني رأيت ليس شخصاً إعلاميا مثقفاً فحسب وإنما أسرة إعلامية متكاملة، حيث زوجته “هديل صباح” التي تعمل بالإعلام وحالياً هي مراسلة قناة العراقية في سيدني، وما زالت تنهل من العلم الإعلامي في كلية الإعلام جامعة سيدني”.

تتقدم جريدة مصرنا اليوم بالشكر للدكتور نان لتكريمه الإعلاميين البارزين في سيدني – استراليا وتتمنى المزيد من النجاح للجميع.