عقدت في القاهرة، أمس الأربعاء بمقر وزارة الخارجية، جولة للمشاورات السياسية بين مصر والبرتغال عبر تقنية “الفيديو كونفرانس” برئاسة السفير د. بدر عبد العاطي مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية، والسفيرة “مادلينا فيشر” مدير عام السياسات الخارجية بوزارة الخارجية البرتغالية، وبمشاركة كل من السفير عادل الألفي سفير جمهورية مصر العربية في لشبونة، والسفيرة نهلة الظواهري نائب مساعد الوزير لشئون غرب أوروبا، والوزير المفوض طارق طايل مدير شئون المشرق العربي، والوزير المفوض حسام رضا مدير شئون التجمعات الأفريقية، والوزير المفوض مروة سالم القائم بأعمال مدير مكتب مساعد الوزير للشئون الأفريقية، والمستشار منى عرفة عضو مكتب نائب مساعد الوزير لشئون مياه النيل.

تناولت المشاورات سبُل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والبرتغال على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية والبناء قُدماً على الزخم الإيجابي المتمخض عن الزيارتين الناجحتين التي قام بها السيد الرئيس للبرتغال في 2016، وكذا زيارة الرئيس البرتغالي لمصر في 2018.